القائمة الرئيسية

الصفحات

شغل اون لاين بالدولار ( 5 خطوات لانشاء بزنس اونلاين )

 

شغل اون لاين بالدولار ( 5  خطوات لانشاء بزنس اونلاين )

هل أنت مهتم ببدء عمل تجاري و ايجاد شغل اون لاين عبر الإنترنت و لكنك لست متأكدًا تمامًا كيف تبدأ ؟

في عالم الانترنت ، ربما تكون قد صادفت عدة طرق رائعة لكسب المال عبر الإنترنت. بشكل عام ، تعد هذه الخيارات (مثل الربح من الاستطلاعات عبر الإنترنت ، أو التسويق بالعمولة ، و الربح من جوجل ادسنس في بلوجر (PPC) ، و ما إلى ذلك ) قد تكون طرقًا رائعة لكسب الدولارات اون لاين .

و مع ذلك ، إذا كنت أكثر طموحًا وترغب في الحصول على الاستقلال المالي ، فقد حان الوقت للتفكير في بدء و إدارة أعمالك التجارية الخاصة عبر الإنترنت ، و هو أمر يحقق لك دخلاً بدوام كامل و قد يمنحك الوقت الكافي للاستمتاع به.


ما الذي يتطلبه الأمر لبدء عمل تجاري عبر الإنترنت ؟

بالتأكيد ، سيكون للتخصص أو نوع العمل الذي اخترته للبدء فيه اون لاين له تأثير كبير في نجاح أو فشل عملك عبر الإنترنت حيث تحتاج للتأكد من أن هذا العمل أو التخصص له سوق على الانترنت و فيه من هو مستعد أن يدفع المال لأجله.

و بمجرد تحديد السوق المربح ، من المهم أن تنشىء موقع الكتروني خاص بعملك ، حتى تستطيع للتواصل مع العملاء المحتملين سواء برسائل معينة او عرض منتوجات لهم و غير ذلك .

الان لتحقيق ذلك ، دعنا نلقي نظرة على خمسة من أهم الأشياء التي يجب مراعاتها عند بدء عمل تجاري عبر الإنترنت والبدء في تحويل شغفك إلى أرباح . 

ابدأ عملك اون لاين من خلال طريقة انشاء مدونة على جوجل و الربح منها للمزيد شاهد هذه المقالة.


1. كيفية البحث عن التخصص المربح على الانترنت


تستطيع البدء في خطوة سهلة و هي جمع آراء سواء من أصدقائك أوعائلتك أو زملائك للخروج بفكرة معينة قد تكون جديدة في السوق.

و على أية حال من الأفضل أن تتواصل مع أشخاص حقيقيين قد نجحوا بالفعل في هذا التخصص و ترى كيف فعلوا ذلك ؟ كم خسروا من مال للبدء ؟

و في أسوأ السيناريوهات ، سوف يخبروك بعيوب هامة حصلت معهم و بالتي قد تجبرك على التأخير في البدء في هذ البزنس أو ربما إلغاء الفكرة من أساسها ، لا يوجد مشروع عمل جديد الا و لديه مشاكل كثيرة ، و لذلك ربما تسفر استشاراتك و استفساراتك عن بعض النصائح الذهبية حقًا.

ربما يكون الأهم الخيارات هو البحث عن ما يحبه الجمهور حاليا و يعتبر منتشر بشكل كبير سواء في المواقع على جوجل أو في السوشال ميديا لذا عليك أخذ بالحسبان ما يحبه الناس هناك.

كما هو مذكور أعلاه ، فإن أكبر مفتاح للنجاح في الأعمال التجارية عبر الإنترنت ، أو أي عمل تجاري في هذا الشأن ، هو التأكد من اختيار نيتش مربح.

انظر حول ما تفعله الشركات الناجحة الأخرى ، و المواقع الإلكترونية ، و المؤثرون عبر الإنترنت.

إذا رأيت الكثير من الأشخاص في السوق الذي تريد العمل فيه ، فهذه علامة جيدة على وجود سوق مميز مع وجود الكثير من فرص ربح الدولارات لجميع المنافسين.


2. انشاء موقع الكتروني احترافي خاص بنا


من المضحك كم عدد شركات على الإنترنت أو الأشخاص الذي يريدون العمل اون لاين و لا يزالون متخبطين من فكرة انشاء موقع على ويب خاص بهم ( أو قد لا يدفعوا الكثير من المال لعمل موقع احترافي ).

و مع ذلك ، على الرغم من امكانية انشاء صفحة على الفيسبوك أو حتى انشاء حساب انستقرام الا أنه من الصعب الوصول الى الاحتراف في البزنس الذي اريد العمل عليه و أنا لدي فقط صفحة فيسبوك ، نعم قد تنفع أحيانا و هي مهمة ، و لكن من الافضل انشاء موقع الكتروني خاص بعملي بجانب صفحة الفيسبوك.

هذ بعض الخطوات الأساسية لإنشاء موقع ويب بأقل ميزانية ممكنة:

  1. ضع في اعتبارك أنك ستسخدم منصة ووردبريس WordPress الشهيرة أو غيرها من أنظمة إدارة المحتوى البسيطة (CMS) كقاعدة للعمل الخاص بك.
  2. اختر اسم الموقع يعني الدومين و الذي يكون على الشكل التالي : www.example.com .
  3. ابحث عن تطبيقات في الووردبريس و ثبتها عندك حتى تعطيك اضافات هامة لموقعك الجديد تساعدك في الأعمال البسيطة مثل إدارة المحتوى لديك وحتى تمتلك مظهر احترافي ويجعل الزوار و العملاء مرتاحين في تصفح موقعك.

لا نبالغ اذا قلنا في أن الناس سيحكمون عليك وعلى عملك و مصداقيته ، بناء على شكل و مظهر موقع الويب الخاص بك.

و على الرغم من أننا نعلم جميعًا أنه لا ينبغي الحكم على المظاهر ...الا أنه سيحكم الناس على عملك من خلال مظهر و شكل موقعك على الويب تمامًا كما يحكمون على الكتاب من غلافه.

و هذا لا يعني المبالغة طبعا و لكن يجب عليك طلب المشورة من مصمم ويب محترف أو على الأقل الاستثمار في شراء قالب ووردبريس WordPress جيد و احترافي لمنح موقع الويب الخاص بك مظهرًا و شعورًا احترافيًا.


3. التعرف على المنافسين في شغلك


لا تزال بحاجة إلى أن تكون على دراية بمنافسيك الرئيسيين بغض النظر عن حصتهم الفعلية في السوق.

يتضمن هذا كلاً من المنافسين المباشرين و غير المباشرين ، لأن هذا هو المكان الذي من المحتمل أن يتواجد فيه عملاؤك و المشترون المثاليون.

تقدم محركات البحث لك أدوات تتيح لك معرفة المنافسين و طبيعة المنافسة و مدى تشبع السوق مثل أداة جوجل ترند .

و بمرور الوقت ، يجب أن تكون قادرًا على إنشاء قائمة من مواقع الويب التي تعطيك الكثير من المعلومات حول عملك الذي اخترته.

هناك خطأان فادحان يرتكبهما الناس عندما يتعلق الأمر ببدء عمل تجاري اون لاين و هما:

  1. التفكير في أنه إذا كان شخص آخر يقوم بهذا المجال أو التخصص ، فلا ينبغي لي أن أفعل ذلك التخصص. الحقيقة هي أنه إذا كان العديد من الأشخاص يقومون بالفعل بنفس ما تريد فعله ، فهذا دليل على أن فكرتك و الشيء الذي اخترته مربح و أنه يجب عليك المضي قدمًا بها لأنها اصلا فكرة ناجحة و مجربة من قبل.
  2. التفكير في أنه إذا لم يوجد من عمل في هذا التخصص ، فإنها الفرصة الذهبية للبدء في هذا العمل لأنه لا يوجد أي منافسة غيري.
على الرغم من أنها فكرة من الأفكار الجديدة ، فإن من المحتمل أنه لا يوجد سوق أو ربح كبير قد يأتي من هذه الفكرة ... و إلا لكان الناس قد فعلوها من قبل.

إذا لم تكن قد قمت بذلك ، فيجب عليك عمل قائمة بجميع المنافسين في السوق الخاص بك و دراسة كل ما يفعلونه. ما هي المنتجات أو الخدمات التي يقدمونها ؟

كيف يقوموا بعمل تسويق لعملهم ؟
كيف هو شكل اعلاناتهم و كيف يسوقوا لأنفسهم و حتى كيف يكتبوا صيغة وصف الخدمة ؟ 
على الرغم من أنك لا تريد تقليد ما يفعله منافسيك ، الا أنه يمكنك تعلم الكثير من خلال مشاهدتهم و عمل كل شيء بطريقتك الخاصة المميزة.


4. لا تبخل في دفع المال لتسويق مشروعك


أفضل الطرق لتسويق مشروعك أو خدماتك هو استخدام وسائل التواصل الاجتماعي و يعد فيسبوك Facebook و موقع لينكدان LinkedIn و بنترست Pinterest من بين أكثر المواقع شيوعًا ، و فيها عدد كبير من المستخدمين يمكن لك أن تسوق لهم ما تريده.

إذا لم يكن لديك الكثير من المال لتنفقه ، يمكنك عمل مقالة كاملة تشرح فيها خدماتك و عملك و تضع هذه المقالة في مواقع مشهورة و قوية اون لاين حتى تحصل بسهولة على زيارات و عملاء.

و في معظم الحالات ، سيسمح لك هذا الموقع بتضمين و وضع روابط خاصة بك إلى موقعك الإلكتروني الخاص بك ، و هذه طريقة رائعة للحصول على الكثير من الزوار بسهولة إلى موقع الويب الخاص بك.


5. تكبير المشروع الخص بك

ستندهش مما يمكن لشخص واحد أن ينجزه بميزانية محدودة لبدء العمل اون لاين ، الأمر متعلق بكيفية ترك انطباعات أولية جيدة عنك لدى الناس ، بالإضافة إلى تعلم التحكم في  الطريقة التي تريد ان تنمو بها شركتك أو عملك.

و بمجرد تحديد نقاط القوة والضعف في عملك ، ستكون في وضع أفضل لمعرفة الجوانب السيئة و الجيدة في عملك عبر الإنترنت و التي قد تحتاج إلى اكتساب خبرة جديدة.

حيث يمكنك الاستعانة بمصادر خارجية باستمرار أو إضافة موظفين للقيام بالمهام ذات المستوى الأدنى في عملك بينما تركز على المجالات الأكثر ربحية لتنمية عملك.

الخلاصة

بدء العمل عن طريق الانترنت ليس علم صواريخ و تعقيد كما قد تظنه ، لكنه فقط يتطلب بذل جهد حقيقي ذاتي و اصرار و صبر لإنجاحه.

و لقد استبدل عشرات الآلاف من المسوقين عبر الإنترنت في جميع أنحاء العالم دخلهم الوظيفي الاعتيادي في غضون فترة زمنية قصيرة و انتقلوا الى العمل عبر الانترنت فهل ترغب أنت بتجربة الانضمام إليهم ؟.

لقد كانت هذه مقالة سريعة تشرح لك الأمر بصفة عامة حول الشغل و العمل اون لاين ، يمكنك زيارة موقعنا اضواء تقنية دائما لمعرفة أخر أخبار الربح من الانترنت.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع